أغسطس 5, 2015

تغطية الصحف لزيارة محافظ الشرقية لمبنى مستشفى ٢٥ يناير وتكريم المتفوقين

صرح الدكتور رضا عبد السلام، محافظ الشرقية، بأن مشروع مستشفى 25 يناير الخيري، القائم عليه جمعية شباب 25 يناير لتنمية المجتمع بالشبراوين، من أفضل وأنقى المشروعات الشبابية.

وذكر عبد السلام أنه فخور بما وصل إليه الشباب في بناء المستشفي حتى وصلوا إلى الدور السابع وتحديهم وإصرارهم على النجاح رغم كل العقبات التي واجهوها.

وأضاف أنه يتابع المشروع منذ توليه مهام المحافظة ويتمنى أن يحذو جميع الشباب حذوهم كما وجه إلى ضرورة مساعدة ومساندة الشباب فقصة نجاح المستشفي جاءت من أفكار بسيطة جدًا تبرعات من مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر”.

فيما أشار محمد الأحمدي، مدير المركز الإعلامي لمستشفي 25 يناير الخيري، إن المشروع يخدم جميع أهالي محافظة الشرقية وجميع القائمين على المشروع من مختلف الجنسيات والفئات والأعمار وهدفهم الأول والأخير تقديم خدمة طبية متميزة لأهاليهم كنوع من أنواع رد الجميل للقرية، وفكرة المستشفي بدأت من مجرد أفكار واقتراحات بسيطة لهؤلاء الشباب حتى صار الحلم حقيقة.

وقال الأحمدي: مستمرين في أعمال البناء حتى الانتهاء من كل التشطيبات وتشغيل المستشفي للعلاج بأجر رمزي.

يأتي ذلك بعد زيارته المفاجئة إلى مستشفي ههيا المركزي حيث لم يجد أطباء عدا طبيب العناية المركزة وممرض يستقبل الحالات المرضية بقسم الاستقبال.

يذكر أن محافظ الشرقية كرم أوائل الطلاب للشهادات العامة والأزهرية بالقرية في حفل أقامه شباب القرية أمام مقر مستشفى 25 يناير الخيري.

لمشاهدة المقال كاملا في جريدة التحرير اضغط  هنا 

لمشاهدة المقال كاملا في جريدة البلد اضغط هنا